الرئيسية / مصر / دكتور يسري الشرقاوي يكشف رؤية جديدة عن الدعم ومستحقية

دكتور يسري الشرقاوي يكشف رؤية جديدة عن الدعم ومستحقية


أتصور أن هذا الملف يُعد من الملفات الغاية في الاهمية في جمهورية مصر العربية لانه يتعامل مع طبقة عريضة من المجتمع تمثل العديد من الطوائف والفئات وتتأثر بكل عوامل ومناخ الاقتصاد والمعيشة وهم أساس وقوام ولبنة بناء المجتمع ، ويستحقون الحماية الاجتماعية.

الدعم ذلك الملف الشائك الذي قُتل بحثاً بين فريق يؤيد الغاء الدعم ، وفريق يري إيقاف الهدر للمال العام وفريق آخر يري ان الدعم يجب أن يكون نقداً وفريق يري أن السلعي أكثر أماناً للمواطن ،وفريق في السعير هم تُجّار ولصوص الدعم ، ملفات متشابكة وأسلاك شائكة ، وأسر متأثرة وقواعدبيانات مفككة ومتناثرة ، وتشريعات وقوانين لهذا الملف غير واضحه وغير مكتملة.

قبل نحو عاميين من الان عكفت داخل مكتبي مع فريق عمل من الاستشاريين وقمت بقيادة هذا الفريق لإعداد ملف يعالج هذه المشكلة الهامة وقدمت ملفاً متكاملاً في حب مصر لإحدي الجهات ، لحل مشكلة الدعم من كل الأوجه ، الامر الذي أراهم الان يحاولون تطبيقة لكن دوماً وأبداً تكون الافكار واضحه والنية خالصه والنظام واضح لكن تهرب بصمة التنفيذ ويريد هذا اوذاك ف وضع بصمته ، فيؤثر ذلك ف خروج الفكرة بالتنفيذ الامثل ويتأخر الحل ويكثر اللغط والجدل والثرثرة المجتمعية وبالتأكيد لا يخدم كل هذا بيئة ومناخ العمل ايجابيا علي أرض الوطن.
ملخص (الفكرة المدروسة) بدقة فائقة متناهية والمقدمة ومعروضة كاملة أنحصر ملخصاً في النقاط الاتية:-
١- الدعم نقدي ولا جدال في ذلك لما للأثر الايجابي والقضاء علي كافة مشكلات الدعم السلعي المتعددة والمركبة والمعقدة

٢- نظراً لعدم توافر قواعد البيانات بشكل أمثل فيقوم كل مواطن او اسرة عن طريق رب الاسرة والعائل بالذهاب الي اقرب فرع بنك حكومي او تجاري او مكتب بريد او عبر الانترنت بسحب ملف الدعم المكون من ١٤ صفحه وذلك بموجب رقمة القومي والملف مجاني

٣- يقوم رب الاسرة بتعبئة الملف وكل ورقة من ال١٤ بها سؤال علية ١٠ درجات ،،يحدد حالة المستحق منها – موقع السكن
– عدد افراد الاسرة – عدد الابناء واعمارهم – تعليم الابناء وطبيعته – التامين الصحي وحالته- دخل الاسرة – عائل الاسرة- اشتراكات نوادي – نوع وسيلة المواصلات والانتقال لدي الاسرة – عدد منتسبي الاسرة العاملين بالخارج-طبيعة عمل رب الاسرة
اي ١٤ معيار رئيسي x ٤ معيار فرعي اي تقوم بقياس وتحديد ٦ ٥ محدد ومعيار فرعي تحكم به المستحق . والسؤال ف ال١٤ سؤال له اجابة من اربع اجابات كل اجابه تكون مدعومة بمستند وتقيم بدرجه ،،
مثلاً الحالة الصعبة جداً( الاسوء ) تحصل ع اعلي درجه من ١٠ ،، والمتوسطه تحصل ع ٧ والمتعادلة ٥ والجيدة صفر .
وف النهاية يتم جمع درجات المتقدم في ال١٤ ورقة لان الاجمالي ١٤٠ درجه .فاذا حصل صاحب الملف ع درجة من ١٢٠ الي ١٤٠ وهذا يعد حاصل ع اعلي درجه في سوء الحاله في ٨٠٪؜ من ال١٤ سؤال فهذا يستحق دعم كامل ،، ومن يحصل ع درجه من ١٠٠-الي ١٢٠ يحصل ع دعم جزئي ومن صفر الي ١٠٠ لا يستحق الدعم .
(انظر للصورة المرفقة)
في حال الاجابة علي اي سؤال بمستند مزور تكون الغرامة لا تقل عن ٥٠ الف جنية وحرمان من الدعم مدي الحياة.

٤- هذا النظام يجعل المواطن نفسه يتقدم للبحث عن دعمه ولا يستطيع ان يدعي ان الدوله لا تعطيه دعمه او حذفته او قيمته في معيار وتركت معايير اخري

٥- الفكرة هنا هي التعامل مع الدعم كانه قرض حسن غير مستحق السداد ، وموظف البنك مسؤل عن استلام الملفات ومراجعتها وفقا للشروط والمستندات المطلوبة

٦- عند عمل دراسات لعينات مبدئية عشوائية لعينات من المجتمع احصائيا تبين اننا بهذه الطريقة سنحقق معادلة هامه جدا ، اننا اذا لدينا ١٠٠ مليار دعم حاليا ويستفيد منها الان ٧٠ مليون فيما فوق نظرا لعدم دقة تحديد المستحق ،، فيمكن بهذه الطريقه الجديدة يصل المستحقون بدقة الي ١٧ مليون فقط وبهذا بدلا من ان الفرد الان يحصل ع (٥١ جنيه)ربما يحصل المستفيد المستحق الحقيقي ع ٢٥٠جنيه اي الاسره من ٤ افراد ١٠٠٠ جنية.

٧- يجبر النظام كل المستفيدين ع فتح حسابات بنكية والتعامل البنكي لاستلام الدعم وبالتالي يساهم ف برنامج الشمول المالي والقضاء ع الاقتصاد الموازي وتحسين المدفوعات .

٨- القضاء علي فكرة الازدحام لان الدولة من خلال البنك المركزي ستوزع المبالغ علي كل بنوك مصر القومية والتجارية والمتخصصه ومكاتب البريد،، ومهلة ٣ أشهر للتقديم

٩- يتم تصميم بطاقة تحديث بيانات يتم تحديثها الكترونيا او ورقياً عند اي تعامل بنكي او حكومي للمستفيد مرة بالعام حتي يتم الحفاظ ع المعايير بصفة مستمرة

١٠- تفرغ الوزارة المعنية لاعمال التجارة الداخلية وتنظيم الاسواق والعمل علي تأمين السلع الاستراتيجية الاساسية بالتعاون مع
الشركاء الاستراتيجين

اتصور هذا سيعالج كافة الاخطاء ويحقق كل المعايير من كل الاوجه ، الاسر الكبيرة الفقيرة لديها ابناء اكثر وربما استهلاك الكهرباء في الغسيل للابناء وتسخين المياة ومتطلبات الحياة واعباءها اعلي والمذاكرة والتكاليف الاخري اكثر من اسرة بدون ابناء ويعيشون بمجتمع هادئ واستهلاكهم من الكهرباء ضعيف ،، او اسره مكونه من ٥ افراد توفي ابوهم ولايوجد دخل ولديه سيارة قسط يعمل عليها اوبر موديلها بعد ٢٠١٤ ،، المعايير المرفقة في ٥٦ معيار فرعي ادت الي فرصة اوسع للتنقية والتغطية الامثل وسهلت الاجراءات ،، تمنياتي ان نصل لمرحلة التنفيذ الكامل قريباً بالشكل الامثل
الصورة المرفقة بها ايضاح تطبيقي للنموذج ومطبق علي النموذج مثالين للتعريف والتوضيح،،
*جميع الحقوق محفوظة ومسجلة للدراسة وآلية التطبيق.

227 total views, 1 views today

عن Nagwa ragab

شاهد أيضاً

الخبير الاقتصادي مصطفي ابراهيم يشرح رؤيته حصرياً ل (هوس ) الاقتصادية في حلقات .. الحلقة الرابعة

كتبت نجوي رجب  .. أهم التحديات التي تواجهة مصر في ملف الإصلاح الاقتصادي في الوقت الراهن …