الرئيسية / إقتصاد وأسواق / «جلوبال ديسترو» تدشن أعمالها في الكويت

«جلوبال ديسترو» تدشن أعمالها في الكويت

دشنت شركة «جلوبال ديسترو» أعمالها في الكويت كأول منصة من نوعها تجمع كبار ومسوقي صناعات التبخير الإلكتروني في مكان واحد وبأسعار تنافسية.

حضر الافتتاح كل من الشيخ دعيج الخليفة ورئيس مجلس إدارة شركة «جلوبال ديسترو» كمال منصور.

وبهذه المناسبة، أكد الشيخ دعيج الخليفة أن الكويت حدثت من قوانينها وإجراءاتها المتعلقة بالمشاريع الجديدة للتسهيل على المستثمرين وجعل الكويت مركزا تجاريا ومالية عالميا نزولا على الرغبة السامية، موضحا أن الكويت تفتح ذراعيها للأفكار المبدعة والخلاقة والتي تضيف قيمة جديدة للاقتصاد المحلي.

بدوره، قال كمال منصور في تصريح صحافي على هامش افتتاح الشركة إن الكويت تقدم للمستثمرين حاليا مزايا تنافسية رائعة عملت الى حد كبير في نمو حجم الاستثمارات الأجنبية المتعلقة بالصناعة والتجارة البينية بالمنطقة العربية بشكل كامل.

وكشف منصور أن «جلوبال ديسترو» هي الشركة الأولى من نوعها في المنطقة العربية بصفتها مركزا رئيسيا يجمع كل نقاط البيع لكبار شركات «التبخير الإلكتروني» في العالم لخدمة تجار ومستخدمي vape، مشددا على أن الكويت أول من فتحت أبوابها لتكون منفذا لتلك الصناعة لجميع دول المنطقة لما عملت عليه تلك الصناعة في حماية شريحة لا محدودة من مخاطر التدخين العادي.

وأضاف أن الفكرة أساسها خلق سوق مواز في المنطقة العربية لأسواق أميركا وبريطانيا وماليزيا والصين، لخدمة كافة المستهلكين في المنطقة وحمايتهم من الصناعات المقلدة وتسهيل التعامل للتجار في الدول العربية وليس فقط في الكويت.

وقال منصور إن المنتجات العالمية الجيدة في مجال «صناعة التبخير» هي تلك المنتجات المطابقة لمواصفات منظمة الصحة العالمية والتي تتبعها الشركات الأميركية والبريطانية والماليزية والصينية.

وبين أن كبار صناع التبغ في العالم تراجعت مبيعاتهم بنحو 50% تقريبا بسبب «التبخير الإلكتروني» الآمن صحيا بنسبة 90%، حيث نجح الـ vape غير المدرج ضمن قائمة التبغ ومشتقاته في الاستحواذ على تلك النسبة، فمثلا حجم تجارة الـ vape في الكويت سنويا يبلغ أكثر من 25 مليون دينار.

وأشار منصور الى أن الشركة هي الأولى في هذا المجال وتفتح آفاقا جديدة نحو مستقبل تسويق صناعة «التبخير في العالم»، حيث يمكن الآن للتجار في المنطقة العربية بأسرها ومن خلال شركة «جلوبال ديسترو» أن يختاروا المنتج والكمية والنوعية والمنتجين من مكان واحد وبأسعار تنافسية لكل المنتجات العالمية هو «جلوبال ديسترو»، بدلا من العناء السابق الذي كانوا يتكبدونه في البحث عن وسطاء للمنتجات المباعة وغالبا ما يكانوا يشترونها بأسعار مضاعفة لعدم وجود مكان يجمع جميع المنتجات ويقدم عروضا تنافسية عالمية في هذا المجال.

123 total views, 1 views today

عن عبدالله جمعه

شاهد أيضاً

توجيه رابع اتهام إلى «غصن» .. و«نيسان» تطالب بـ «عقوبات صارمة»

ذكرت محكمة في طوكيو أن مدعين يابانيين وجهوا اتهاما أمس، إلى كارلوس غصن رئيس شركة …