الرئيسية / الدولية / أمريكا الجنوبية / البرازيل تجيز لقاحي استرازينيكا البريطاني وكورونافاك الصيني

البرازيل تجيز لقاحي استرازينيكا البريطاني وكورونافاك الصيني

أجازت الوكالة البرازيلية للمراقبة الصحية الأحد استخدام لقاحين ضد كوفيد-19 بشكل طارىء، البريطاني “أسترازينيكا” والصيني “كورونافاك” وهما أول لقاحين ينالان موافقة في البرازيل حيث تسبب الوباء بحوالى 210 آلاف وفاة.

وهذه الموافقة التي أعلنتها الهيئة الناظمة “انفيسا” تمهد الطريق أمام بدء حملة التلقيح في البرازيل التي ستستخدم في بادىء الأمر لقاح كورونافاك الذي تنتجه شركة سينوفاك الصينية بالتعاون مع المعهد البرازيلي بوتنتان، وهو اللقاح الوحيد المتوافر في البلاد في الوقت الراهن.

أما لقاح استرازينيكا-اكسفورد فينتجه مختبر سيروم في بومباي بالشراكة مع مؤسسة فيوكروز من وزارة الصحة البرازيلية.

وستة ملايين جرعة من لقاح كورونافاك متوافرة في ساو باولو بانتظار الترخيص لإطلاق حملة التطعيم في هذه الولاية، في تحد لتعليمات وزارة الصحة الراغبة في استخدامها بالتزامن في كافة الولايات البرازيلية.

واضطر الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو الجمعة إلى اعلان تأخير جديد “ليوم أو يومين” لوصول الطائرة التي ستنقل من الهند مليوني جرعة لقاح إلى البرازيل التي تشهد موجة ثانية قوية من فيروس كورونا.

وكان يفترض أن تقلع طائرة ايرباص ايه-330 مجهزة بحاويات خاصة لحفظ اللقاح في درجات حرارة مناسبة، الخميس ثم الجمعة.

وفي ماناوس عاصمة منطقة الأمازون بلغت وحدات العناية المركزة قدرتها الاستيعابية القصوى منذ أسبوعين وينتظر 400 مصاب بكوفيد-19 توافر أسرة لدخول المستشفى.

وثمة نقص في الاوكسجين والقفازات ومستلزمات حماية أخرى.

ويرجح علماء أن يكون الوضع الوبائي قد تفاقم بسبب وجود متحور جديد من فيروس كورونا المستجد في المنطقة يمكن أن يكون اسرع انتشارا من ذلك الذي رُصد في المملكة المتحدة أو جنوب إفريقيا.

 176 total views,  1 views today

عن محمد أسامة

شاهد أيضاً

تعافي بطئ لاقتصاد أمريكا اللاتينية .. البرازيل الأفصل .. تشيلى والمكسيك أكثر المتضررين

حالة من الانتعاش البطئ والثابت دخل فيها اقتصاد أمريكا اللاتينية بعد أن تعرض للانخفاض في …